أتمنى أن أقول هذه الكلمة مؤبدة.. فأحيانا وجوديتي تتجاوزني.. وأفعل ما لا أريد.. لكن أملي أن يعلم الجميع أن الإقلاع عن التدخين ليس فقط سهلا جدا.. لكنه تجربة ممتعة كذلك..

الأربعاء، 11 نوفمبر، 2009

تزايد المشكلات.. ليس اختبار إرادة.. التلكيكة الثانية



لن أقول الشيطان يزيد مشكلاتك في أيامك الحاسمة الأولى.. ليستدرجك فتعاود إيذاء نسك وإيذاء من حولك.. ولو إن هذا قد يكون حقيقة. ومما يدعم هذا أنك تجد مشكلات وملفات قديمة أعيد فتحها برغم أنك قد تكون حسمتها أو أنهيتها.
لن أقول أيضا أن المشكلات تضغط على أحدنا ليعود للتدخين. لأن معنى هذا القول أن التدخين يجعلنا نحل المشكلات أو نهرب منها، وليس هذا ولا ذاك صحيحين بالطبع. علاوة على أن التدخين مشكلة ويخلق مجموعة من المشكلات التي لا يكفي لمواجهتها ان تكون قوي الشخصية وقادر على فرض خطأك على الآخرين.
هي تلكيكة. نحن نحاول الرجوع لعادة اعتدنا عليها بالاتكال على منطق عدم قدرتنا على ضبط أعصابنا في أوقات المشاكل.
دعونا نرى الصلابة العصبية..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق